الى الارواح المحلقه في عالمي المختبئ الهادئ.....اتمنى ان تجدوا بين أسطري ما عجزت ان اجد وافهم ... لم اكن تلك المميزه.... ولا الشاعره المبدعه...ولكني فخوره بنفسي ...اعترف بأن القلوب تــُسرق ..واعترف اني قد أسأت الاختيار في أغلب قرارات حياتي .......مريم كانت هنا ... ....

الاثنين، 4 مارس، 2013

رسائل لن تصل

منذ زمن ليس ببعيد... كآنت لدي قنآعة  غريبة تكمن في احترامي وتقديري للروتين ... ومنها احساس الأمان المصاحب له

وجدت نفسي اخشى كل ماهو جديد .. او استميت للبقاء على وضع معين .. سواء في المكآن .. او التمسك بمبآدئ ..

او حتى التمسك بأشخاص ... وهي هذي الاخيره التي ضقت بها ذرعا ..

حتى يتمسك الأنسآن بشخص او اثنآن او حتى مجموعه اشخاص ... ساعدوا في تكوين ذكريآت عظيمه في نفسه

سعيده ذات اثر لاينسى .. هذا يعني له الكثير من الشعور بالأمآن ... والاستقرآر .. والتوازن ..

وحينها فقط يجعل منهم محور اساسي في قصة حياته ..ويلعب كل منهم في مختلف مراحل حياته  دور بغض النظر عن

كونه جيد ام سئ .. لكنهم في نظره ثابتون ... لا مجال لتغيرهم ...

كنت اسأل نفسي كيف  يستطيع وكيف يملك أحدهم  الجراءه في شطب شخص من حياته بشكل نهائي

كيف يجبر قلبه على ذلك وكيف له ان يتحمل ذكرياته معه .. وكيف يرحم نفسه من هذا التغيير الكبير والفراغ المؤذي

من هنا فقط  عرفت مشكلتي ... هي تلك المخاوف الجمه ... شدة ضعفي أمام اتخاذ قرآر  من هذا النوع

قد يكون طبعي .. قد يكون غبائي ... وانا هنا لا يروقني أن  اتحدث عن نفسي ..لذا سأكمل ما وددت ايصآله

بالعآده ... ينجبر هذا الشخص ... على  المحافظه على تلك العلاقآت حتى لا يقترب من تلك المخاوف السابقه

فينعكس خوفه لحب واهتمام ... وحرص على الوصآل .. والتغافل .. وعدم رد الاساءه ... وعدم المواجهه ...

والابتعاد عن اي طريق يؤدي لخسارته لهم

من هنا تأتي أختلاف تقبل هذه التصرفآت من الأشخاص ... فكل انسآن نتيجه لبيئته .. منهم من يقابلها بتقدير ومبادله

بما هو اعظم من تلك المشاعر .. ومنهم من تغلبة طبيعة البشر في استرخاص كل ماهو متوفر على الدوام

فتجده وانا جآد بالطيب مرآت ... لابد من أن يشعرك بأنه شخص لديه استعداد تآم بأن يرحل ... وهنا يكون قد

أمسك باليد التي تضج وجعا عند ذلك الشخص الذي يقدس العلاقآت ويمجدها ....

انا هنا اتحدث عن مجموعه اشخاص ... كآنوا لي الماضي الجميل بحد ذاته ... كآنوا لي الجمال نفسه ...

اعذروني .... وسآمحوني ... فآنا قد ضاق فضائي ... وقد تعب قلبي ...

احبكم بقدر ما احمله لكم ... من نهر ود لا ينضب ... فلستم بشئ سهل ابدا ...

منكم من رافقني منذ طفولتي ... ومنكم من يربطني معه صلة رحم ... ومنكم من تمشي في عروقنا نفس الدماء

ومنكم من عرفته بعد ما كبرت ... ومنكم من علمني معنى الحب وجعلني افهم كيف يكون  للحياه طعم ونكهة

بوجوده......ومنكم من  جآء بوقت ضعفي لينتشلني من جروح ألمت بي ..... ومنكم من وجدت نفسي ارى فيه 

ملامح  قد ارتسمت في داخلي وحرمت منها لأي سبب ..ومنكم من علمني معنى الصداقه ... والتضحيه ... والحب

كم يؤلمني هذه القسوه التي اشعر بها في داخلي... فلم اتمنى يوما ان اكون هكذا ...

كفوا عن جرحي .... فأنا أتألم .... اتركوا قلبي بغباء لم يجعله يتعلم .... كونوا الاقوى في اتخاذ قرار ... عجز عنه

اقاسي من جروحكم المتكرره ... الى ان آمنت انها ليست جروح بقدر ماهي طريقة معاملة اعتاد البعض عليها معي

انا آحاول التغيير ... أنا اشعر اني اخرج من جلدي ... لأدخل جلد أخر ... بلون أخر ... ومقآس آخر 

فلا اقسى علي من أن اتطبع بشئ ليس بداخلي ... لكني فعلتها ..... وكم يؤسفني ذلك ... ومازلت اتألم منه 

فأنا احن لأشياء كثيره .... كثيره .... ومختلفة ... مع كل شخص منكم ...  ... أجد البعض قد تخلى 

عن مشاركتي  ذكراها ..... 

فقط بالأمس وانا اتصفح كتاب ... وجدت سطور وكأنها كتبت لي خاصه ... تحمل في مضمونها 

أنه يجيب على الانسآن حتى يكون ناجح في حيآته وعلاقآته ان يؤمن بمرحلة عدم الأرتياح التي 

بالغالب تكون بعد التغيير ... فمن يخشى هذا الشعور ... لن يغير في حياته شئ قط 



كل ما أريده ....أن لا تصل هذه الكلمآت ...


همسة

اتعلم ياطارق قلبي .... أن الحياه اصبحت اقسى من اي وقت ... وفي كل  مره اشعر بالخيبه

اذهب لذلك الركن الهادئ ... الذي في اعلى قلبي ... لأبكي  في احضانك ... واشكوا لك جور ايآم

أنت  هناك موجود .... على هيئة تمثال .... صممه قلبي ليستقبلني .... فقط .... ليواسيني

لأسألك نفس السؤال ....ماذا ابقت لي الايآم منك ... ؟؟ولماذا ؟؟

هناك 9 تعليقات:

  1. رسائل مفعمة بالحياة والمشاعر العذاب ، رسائل آمل أن تصل كل الأرواح الشفافة ، كنت موفقة في التعبير عن دواخل نفس المرأة التي تتنفس الحب بصدق . أرجو لك التوفيق دوماً

    ردحذف
  2. اخوي الكريم صآحب القلم الراقي ... تركي الغامدي


    ااشكر لك وقتك في قراءه مادونت ... اسعدني وشرفني تواجدك

    دمت بكل خير

    ردحذف
  3. صباح الغاردينيا مهاجرة
    أفتقدتكِ ياراقية وأفتقدت حضورك الجميل
    هي رسائل قد لاتصل رغم أنها رسائل الروح "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    Reemaas❤

    ردحذف
  4. غاليتي ريماس

    انا ايضا اشتقت لهذا العالم واصدقاء التدوين

    اشكرك لك هذه الاطلاله الجميله

    دمتي بكل خير

    ردحذف
  5. ربما هذه هي المرة الأولى التي أعانق فيها حرفك ..
    .
    .
    ودائما الخروج من دائرة المألوف يلفها الكثير من القلق .. ولكن الخروج بحد ذاته تغيير ممتع .. حتى ولو لم نتذوق طعمه في الحال..

    راقت لي كثيرا ..

    لك تحياتي ..

    ردحذف
  6. اخي الكريم بندر الأسمري

    اشكر الصدفه التي جعلتك زائر للمدونه

    التغيير مؤلم ... لمن يخشى ذلك ولكن سيجازف متى ما شعر انه يخسر نفسه

    اشكرك لتواجدك

    ردحذف
  7. جرعة الوجع في كل تفاصيلك زائدة هنا .
    يامهاجره بإحساس /
    وصرخة (الألمّ ) أقوى من أي صرخة .!
    أوه ..
    يامهاجره / دائماً وفيه حتى لذنوبك !
    بواقع أخاله لن يبقى على حاله .
    مهاجره / ماتمرين به هو صراعاً فكرياً,
    عاطفيا يحدث للجميع
    ولكن تمر الأعوام و تبقى المشاعر الصادقة هي ذاتها
    حتى و أن أعتقدنا أنها أنتهت أو أختفت ,
    و نصدم بحقيقة أننا لا ننسى
    من أحببناهم بسهولة .
    مهاجره/
    إقتربي لأحدثك عن شيءٍ ما يخصك .
    وقفت في هنا كثيراً ...
    ونال صراعك الفكري مني .! وأرهقني
    بل أقسم بأنه
    زاد إرهاقي إرهاق
    على ما أصابني من عدة أيام
    أيام عصيبة يملؤها الألم والرضا ,
    والحمد لله على كل حال
    لله ما أخذ وله ما أعطى
    وكلٌ عنده بأجل مسمى .
    مهاجره / وصلت الرسالة .؟
    التي ذكرتي بأنها لم تصل .!
    ولكن تذكري ..!
    كل تساؤلاتك تبقى عطشى على جنبات ماؤك .!
    فـقـطـ ـ ـ
    أنتي من يحييها وأنتي من يميتها .!
    ختاماً :
    بطاقة الرد مختومة بالورد
    إستنشقيها بـ هدوء !
    تح ـياتي
    مخرج ..
    وكأننا ظلمنا أنفسنا بهم
    منهم ومن الحب لله .

    ردحذف
  8. /وجع كلامك يا مهاجره
    لي زمن لم امر من هنا انها الدنيا
    كوني بخير
    علا

    ردحذف